الرئيسية أقلام مغردون لحظات مشاهد صورة وخبر
09:39 مساءً , الجمعة 21 سبتمبر 2018
عند يناير الخبر اليقين
بواسطة : هدى الشمري
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تعليقات 0
إهداءات 0
زيارات 6.0K
التاريخ 01-03-2018 10:49 مساءً
‏- ظهر الليث الأبيض مختلفاً تماما في جولاته الثلاث التي خاضها جميعاً خارج دياره ، والتي لا تعكس على الإطلاق ، ماكان عليه الفريق في دوره الأول ، و كأنه من هنا بدأ فعلياً الإنطلاق .
‏تسع نقاط تامة من ثلاثة مباريات كان الشباب فيها مبهراً ، خاطفاً للأنظار ، كأنما هو منشق تماما عن ذلك الذي كان في نصف موسمه و الذي أوشك "حد الهبوط" في سابقة لا تتكرر كثيراً مع هذا الشيخ !.

‏- ماتغير هذه المرة ليست الأسماء ، وماتجددت ليست الأطقم بل ماحدث انقلابة فنية كاملة ، فشباب كارينيو تخلى عن ثوب الهزائم و ارتدى حلة النصر ، انتشل نفسه من الوحل و تشبث حتى أظفاره بالأمل ، أغلق صفحة الانهزامية و استعان بعد الله بروحه التي عكست بياضه الأمثل .

‏- الحديث عن عودة الفريق للمنافسة من عدمها أمر لن ينتهي بجواب واضح ، فاحتياجات الليث أكثر و أكبر مما يتبادر للذهن ، لكن طالما أنه يبيت النية هذا الموسم لمسح صورته الهزيلة الماضية فهو في المقابل يتوجب عليه سد النقص و تعبئة الفراغات قبل أن يفكر مجرد تفكير بالعودة ، فالشباب بحاجة للكثير من التغييرات و الاستعانات ، على الأقل إن لم يصلحها جميعها فالأغلبية تفي بالغرض أحيانا ..

‏حلّت فترة الانتقالات الشتوية و بدأ معها التحدي الحقيقي أمام الإدارة لتوفير المتطلبات و بدء التعاقدات وفق مايراه السيد كارينيو مناسباً ، فمن المؤكد أن المدرب قد أبدى رأيه طيلة تلك الفترة بما يريد و أغلق الدفتر بعد تفكير مطول ، و من المنطقي أن تكون الإدارة قد بدأت العمل في تلك الخطوة و إلا فمجرد التسويف يعني أن القادم لن يذهب بعيدا عما سبق !
‏و إذا ما أراد الجمهور أن يتعشم خيرا في بقية الموسم و أن لا يكون الوضع الحالي مجرد "تخدير" فهو يستحق تماما أن يرى صوته مستجاباً ، و رغباته واقعاً لا أمنية .

‏- قد تصطدم الطموحات بدوري صعب أو -بالمنطق- محال التحقيق ، لكن هذا الشباب الجديد لن يصعب عليه المنافسة على الظفر بمقعد آسيوي ..
‏لطالما تاقت آسيا لليثها مثلما بادلها الإشتياق ، أما آن لهما اليوم من عناق ؟


‏⁧‫#ادعم_ناديك‬⁩ ؛
‏بادرة قدمتها هيئة الرياضة ليساهم الجمهور في دعم أنديتهم ماستطاعوا لذلك سبيلاً ، و الجميل في ذلك أن هيئة الرياضة ستشرف بنفسها على صرف تلك المبالغ حتى يستفيد منها النادي دون أن تذهب في غير محلها ، تسارع عشاق الأندية في المنافسة و بقي دعم عشاق الليث خجولاً فلا أدري هل هو جهل بماهية البادرة ، أم لا مبالاة !

‏⁧‫#أخيراً‬⁩ :
‏- بن يطو لم و لن يعد ذلك الهداف الذي هز الشباك وتغنينا به حدّ الترف ..
‏- بيتزلي إن ظهر في لمسة غاب طيلة المباراة !! فليس في بقائه من هدف ..
‏- سعد الأمير ماكان إضافة قط واليوم خارج إطار المطلب بوجود ثنائي العزف ..
‏- جمال و فاروق إضافة "تفوق الوصف" ..

‏⁧‫#ومضة‬⁩ ،
‏إذا رأيت أنياب الليث بارزة ،
‏فلا تظننّ أن الليث "يبتسم" ..

التعليقات ( 0 )


Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET